printlogo


رقم الخبر: 127681تاریخ: 1397/6/22 00:00
فی مباحثات رباعیة أقیمت بجنیف
الإتفاق مبدئیاً على قوائم المرشحین للجنة الدستوریة من قبل الحکومة السوریة والمعارضة

أعلنت وزارة الخارجیة الإیرانیة، أن المشارکین فی المباحثات الرباعیة حول سوریا فی جنیف اتفقوا مبدئیاً بشأن قوائم المرشحین للجنة الدستوریة من قبل الحکومة السوریة والمعارضة.
وجاء فی بیان وزارة الخارجیة الإیرانیة ان ممثلی الدول الضامنة لمسار أستانة، حسین جابری انصاری وسیرغی لافرنتیف وسادات أونال، اجتمعوا فی جنیف یومی 10 و11 سبتمبر مع المبعوث الأممی الى سوریا دی میستورا، وخلال اللقاء جرى مناقشة تشکیل وتنظیم اللجنة الدستوریة، ما یعتبر مرحلة هامة فی إطار جهود تحقیق التسویة السیاسیة للأزمة السوریة. وطبقاً للموقع الإلکترونی للوزارة، إنه فی نهایة الاجتماع المکثف لممثلی الدول الثلاث و(دی مستورا)، أکدت الدول الثلاث الضامنة للسلام فی سوریا استمرار التعاون لدعم العملیة السیاسیة لحل الأزمة السوریة وتسهیل تشکیل اللجنة الدستوریة.

فی عملیة حل الأزمة السوریة، تم الترکیز على تشکیل اللجنة الدستوریة والتأکید على الأمور التالیة من قبل الطرفین:
1 - العملیة السیاسیة یجب أن تکون سوریة-سوریة وضرورة الحفاظ على السیادة والوحدة الوطنیة لسوریا.
2- الحاجة إلى تعدیل ترکیبة أعضاء اللجنة الدستوریة بطریقة مقبولة لدى الأطراف المختلفة، مع استنادها أیضا إلى واقع المشهد السوری.
3- یتم الإتفاق فی نهایة المطاف على جمیع القضایا والتفاصیل المتعلقة باللجنة الدستوریة فی شکل حزمة متکاملة.
4- وضع الترتیبات الخاصة بالدستور السوری یستهلک الکثیر من الوقت بسبب حساسیة القضایا والعواقب المترتبة على أزمات هذا البلد العدیدة، لکن جمیع الأطراف تشدد على أهمیة الاهتمام المتزامن بسرعة ونوعیة العمل.
واتفق ممثلو إیران وترکیا وروسیا على أنه من خلال إنشاء فریق فنی من الخبراء، سیتم توفیر الارضیة لنجاح المشاورات المشترکة مع الأمم المتحدة لتسهیل البدء السریع للجنة الدستور السوریة.
کما اتفق الطرفان أیضا على أن الجولة الثالثة من هذه المشاورات ستعقد فی أواخر تشرین الأول/أکتوبر.
 


Page Generated in 0.0062 sec