printlogo


رقم الخبر: 125335تاریخ: 1397/5/22 00:00
القائم بالأعمال الإیرانی فی الهند:
علاقات طهران ونیودلهی لا تتأثر بالتهدیدات الأجنبیة



أکد القائم بالأعمال الإیرانی فی الهند مسعود رضوانیان، فی معرض تقییمه للعلاقات بین طهران ونیودلهی، ان علاقات الشعبین متواصلة على مستویات جیدة، على الرغم من التهدیدات الأجنبیة بما فی ذلک الحظر والضغوط الأمیرکیة.
وتابع رضوانیان السبت، فی تصریح لمراسل (إرنا)، حول مدى آثار الحظر الأمیرکی على سیاسات الهند، قائلاً: ان الأحداث والقضایا التی تقع على ساحة التجارة الدولیة، تؤثر بالتأکید على بعضها الآخر؛ ولکن من الممکن تحویل التهدیدات الى فرص بفضل الإدارة القویمة وان القضایا القائمة على صعید العلاقات الإیرانیة-الهندیة لا تستثنى عن هذه القاعدة.
وصرح رضوانیان: ان نوعیة الموارد النفطیة الإیرانیة والقرب الجغرافی لإیران من الهند یوفر فرصة جیدة لنیودلهی لتطویر تعاونها مع إیران فی مجال الطاقة. وتابع: ان صادرات النفط الخام الإیرانی الى الهند وعلى الرغم من الضغوط الخارجیة لاسیما التهدیدات الأمیرکیة وبعض التذبذبات الموجودة على صعید هذه السوق، تظهر بأن الهند تنظر الى إیران کشریک جدیر بالثقة لتوفیر النفط والطاقة وتحاول الحفاظ على علاقاتها مع الجمهوریة الإسلامیة الإیرانیة فی مجال الطاقة الى حد جید وان الفترة الماضیة من الحظر أظهرت بأن هذا الأمر ممکن وبالطبع، خلال المرحلة الجدیدة من الحظر، نحن بحاجة الى تعزیز التعاطی والتفاوض مع زبائننا للحفاظ على السوق
النفطیة للبلاد.
وفی معرض إشارته الى العلاقات الثنائیة بین البلدین، أضاف رضوانیان: ان حجم التبادل التجاری بین إیران والهند حتى نهایة العام الإیرانی المالی الماضی (یبدأ من أواسط مارس)، وصل الى ما تبلغ قیمته حوالی 13 ملیاراً و700 ملیون دولار، وقد بلغت قیمة حصة الصادرات الإیرانیة الى الهند 11 ملیاراً و100 ملیون دولار؛ ومن إجمالی الصادرات الإیرانیة الى الهند، بلغت قیمة التجارة النفطیة لبلادنا مع الهند 9 ملیارات دولار، والنسبة المتبقیة کانت تخص عائدات التجارة غیر النفطیة. کما صدرت الهند من السلع الى إیران ما تبلغ قیمتها ملیارین و600 ملیون دولار کانت معظمها المواد الغذائیة بما فی ذلک الأرز والشای والتوابل وأنواع اللحوم.


Page Generated in 0.0052 sec