printlogo


رقم الخبر: 125300تاریخ: 1397/5/22 00:00
کیف یفکر العدو؟
«إسرائیل» تواجه إخفاقا أمنیا وسیاسیا عقب اعتراف کولومبیا بدولة فلسطین


ان الاعتراف الکولومبی بفلسطین جاء بعد یوم واحد فقط من دخول الحکومة الجدیدة لاستلام صلاحیاتها ومهامها الدستوریة، وتم إخفاء القرار عن «إسرائیل»، واتخاذه بصورة سریة مطلقة، ولذلک جاء الغضب فی تل أبیب مضاعفاً.
أن السفارة الإسرائیلیة فی بوغوتا أصیبت بمفاجأة غیر سارة من قرار کولومبیا ومن الطریقة التی تم اتخاذه فیها، إذ أن إسرائیل کانت تتوقع من الحکومة الجدیدة أن تراعی علاقاتها الحمیمة مع «تل أبیب»، مؤکدة أن وزارة الخارجیة الإسرائیلیة خاطبت وزیر الخارجیة الجدید کارلوس هولمس بأن یغیر القرار، الذی أثر سلباً على علاقات الدولتین، وأضر بمستوى التنسیق المشترک بینهما.
إن الرئیس الکولومبی خوان مانویل سانتوس، قد أرسل خطابه بهذا الاعتراف لوزیر الخارجیة الفلسطینی ریاض المالکی قبل خمسة أیام فقط من نهایة ولایته الرئاسیة.
الاعتراف الکولومبی بفلسطین جاء بعد یوم واحد من تسلم الحکومة الجدیدة صلاحیاتها الدستوریة، واتخذ بصورة سریة مطلقة، لذا فالغضب الاسرائیلی جاء مضاعفاً.
وکانت الحکومة الکولومبیة وقبل أیام من انتهاء ولایتها، قررت الاعتراف بفلسطین دولة حرة مستقلة وذات سیادة، وفقاً لبیان رسمی صدر الأربعاء فی العاصمة بوغوتا.
وجاء فی بیان رسمی لوزارة الشؤون الخارجیة: «باسم حکومة کولومبیا، قرر الرئیس خوان مانویل سانتوس الاعتراف بفلسطین دولة حرة مستقلة وذات سیادة».
ناعا لانداو
 


Page Generated in 0.0059 sec