printlogo


رقم الخبر: 125292تاریخ: 1397/5/22 00:00
أم تفاجأ برضیعتها على قید الحیاة أثناء التحضیر لجنازتها!


فوجئت أم تدعى (إیفیس مونتویا) برضیعتها البالغة من العمر سبعة أشهر، ما زالت على قید الحیاة، فی أثناء حضور جنازتها؛ حیث فوجئت بأن الجثة تتنفس! ووفقاً لصحیفة (دیلی میل) البریطانیة، فإن الطفلة (کیلین جوانا) أدخلت المستشفى، بعدما أصیبت بتشنجات وإسهال شدید، وقروح على الجلد؛ بسبب عدوى بکتیریة، ورغم خضوعها لعلاج مکثف لمدة ثلاثة أیام فإن المستشفى أعلن وفاتها.
وأوضحت الصحیفة أنه تم إصدار شهادة وفاة للرضیعة، وبعد ذلک أخذت الأم جثمانها من المستشفى، لتعد مراسم جنازتها، فلاحظت أن الجثة تتنفس فهرعت بها إلى عیادة محلیة، وتم إعطاؤها بعض الأدویة، لکن ما زالت حالتها خطیرة.

 


Page Generated in 0.0085 sec