printlogo


رقم الخبر: 122915تاریخ: 1397/4/23 00:00
الدبابات السوریة فی الجولان.. معالم المواجهة بدأت!


لا زال صوت آفی دیختر وزیر الأمن الإسرائیلی السابق عالقاً فی الأجواء عندما ظهر على هضبة الجولان المحتل لیناشد الجمیع نصرة «الثورة».. لم یعد «ثورجی» بلحیة وهابیة وجدیلتین تلمودیتین قادراً على صنع فارق فإما الوجهة إلى ادلب بباصات خضراء أو سیکون مدعواً لحفل شواء فی جهنم الحمراء.
لیس نوعاً من الإفراط فی الأمل أو ترفاً الحدیث حول مواجهة عسکریة سوریة ـ إسرائیلیة ستنتهی بتطهیر الجیش السوری للجانب السوری من الجولان المحتل، وقبل ذلک ستکون القنیطرة محررة کاملةً وفی کنف الدولة.
سیکون الکثیر من رؤوس الأنظمة العربیة فی موقف محرج، فالدولة التی قامت الدنیا علیها ولم تقعد لا زالت صامدة وتنتصر عسکریاً، وکل من راهن ضدها وقع فی أفخاخه التی نصبها، ستکون تلک الدولة من بین العرب جمیعاً هی التی تحرج إسرائیل، ومشهد العام 2006 من حرب تموز سیکون قریب التحقق ولو بصورة مصغرة.
فالروسی والأمریکی لن یسمحا لکرة الحرب أن تتدحرج لتشمل المنطقة، لا سیما وأن تشابک المصالح فی الشرق بات یجعل من أمر الحرب الإقلیمیة والعالمیة ضرباً من الخیال، ما سیحدث هو أن المواجهة التی توقعناها حدثت عندما قامت إسرائیل بتقدیم تغطیة ناریة للجماعات المسلحة وساهمت فی نقلهم للقنیطرة عندما استهدفت نقاطاً للجیش بمحیط بلدة حضر وتل کروم جبا بالقنیطرة، ثم قامت تل أبیب بالإعلان عن إسقاط طائرة مقاتلة مسیرة تأکدت أنها سوریة لا روسیة، ورغم أنها لم تکن مذخرة، إلا أن رسالة دمشق وصلت.
الأوساط الإسرائیلیة نفسها تعیش رهبة الموقف واستعدادات الحرب التی یمکن أن تقع فی بضع أیام من کتابة هذه السطور، حیث نقلت القناة العبریة الثانیة تهدید وزیر الحرب الإسرائیلی أفیغدور لیبرمان باللجوء إلى القوة العسکریة إذا أقدمت سوریة على نشر قوات فی منطقة فصل القوات بالجولان، مضیفاً بالقول : یبدو أن الأسد سیستعید السیطرة على الجانب السوری من الجولان.
هذه التصریحات والتطورات ارتبطت بالغارة الصهیونیة على مطار التیفور، حیث رأت کل من صحیفة هآرتس وصحیفة إسرائیل الیوم أن الغایة منها نقل رسالة لبوتین وترامب تقول أن تل أبیب مصرة على ما أسمته بالدفاع عن مصالحها ولا تخشى تحفظاً روسیاً أو رداً إیرانیاً، بل وتذکر بواجب کل من روسیا وأمریکا فی احتواء أی موقف تصعیدی عسکری قبل تحوله لحرب، وهذا ما یعزز قولنا بأن المعرکة ستکون محددة جغرافیة ولن تتحول إلى حرب إقلیمیة أبداً.
عند وقوع المواجهة فی القنیطرة وعلى الجانب السوری من الهضبة المحتلة، ستعمل الماکینة السیاسیة والدبلوماسیة الروسیة والأمریکیة، من أجل الاحتواء، ستُحرر القنیطرة وینتشر الجیش السوری على الجانب السوری من هضبته المحتلة، لیتم الحدیث عندها عن اتفاق فض الاشتباک لعام1974 مع استمرار الکیان الصهیونی بترویج مزاعم الوجود الإیرانی والمقاومة اللبنانیة فی الجنوب والخطر الذی یترتب علیها من قبلهما وهذا سیشکل أیضاً بوابة أخرى للتسویات والتفاهمات بین دمشق وحلفائها من جهة والمحور الآخر، لیبقى العرب مشغولون بذبح الیمن صباحاً والالتفاف حول المناسف الدسمة ضمن جلسات الوناسة الخلیجیة مساءً.
علی مخلوف

 


Page Generated in 0.0061 sec