printlogo


رقم الخبر: 122862تاریخ: 1397/4/21 00:00
مصرع 13 شخصا إثر اصطدام شاحنة وقود بحافلة
الرئیس روحانی یعزی أسر ضحایا حادث سنندج ویطالب بدراسة أسباب وقوعه بدقة
جهانغیری: تسریع عملیة إرسال المساعدات الإغاثیة والمتابعة الفوریة لوضع المتضررین

قدم رئیس الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة، یوم الأربعاء، التعازی الى أسر ضحایا حادثة سنندج وأعرب عن مواساته لهم، وأوعز الى مسؤولی محافظة کردستان ببذل اهتمام خاص بهذه الأسر لتسکین آلامهم.
وفی بیان له ، أعرب الشیخ حسن روحانی عن مواساته وتعازیه لأسر ضحایا الحادث المؤسف فی محطة رکاب سنندج، وطلب من مسؤولی المحافظة وخاصة المحافظ باعتباره ممثل الحکومة ان یبادروا لدراسة أسباب وقوع هذه الحادثة بدقة، وان یبذلوا جهودا واهتماما خاصا للعنایة بأسر الضحایا وتسکین آلامهم.
بدوره  أعرب النائب الأول لرئیس الجمهوریة إسحاق جهانغیری، فی رسالة بعثها عن مواساته بوفاة وإصابة عدد من المواطنین الإیرانیین فی حادث السیر المریر لإصطدام صهریج وقود مع حافلة رکاب فی مدینة سنندج (مرکز محافظة کردستان بغرب البلاد).
وجاء فی جانب من رسالة جهانغیری، تلقینا ببالغ الحزن والاسى نبأ الحادث المریر والمأساوی لإصطدام صهریج وقود مع حافلة رکاب فی مدینة سنندج والذی أدى للأسف الشدید الى مقتل وإصابة عدد من مواطنینا الأعزاء.
وأعرب جهانغیری عن خالص مواساته وتعازیه للأسر الثکلى والشعب الإیرانی بأسره لا سیما أهالی محافظة کردستان الکرام وأبناء مدینة سنندج على وجه الخصوص سائلا الباری تعالى الشفاء العاجل للجرحى والرحمة والغفران للضحایا والصبر والسلوان وجزیل الأجر لأسرهم الثکلى وذویهم.
کما طالب جهانغیری فی رسالته المسؤولین المعنیین لا سیما محافظ کردستان التسریع فی عملیة إرسال المساعدات الإغاثیة والمتابعة الفوریة لوضع المتضررین فی هذا الحادث والدراسة الدقیقة لأسباب وقوع الحادث والاعلان عن نتیجة التحقیق على وجه السرعة. هذا و لقی 13 شخصا مصرعهم مساء الثلاثاء اثر اصطدام شاحنة وقود بحافلة لنقل الرکاب فی مدینة سنندج مرکز محافظة کردستان غرب ایران.
وکانت شاحنة الوقود سائرة فی اتوستراد «الدکتور حسینی» فی مدینة سنندج حیث اصطدمت امام محطة السیارات بحافلة لنقل الرکاب ما ادى الى حدوث انفجار واحتراق الحافلة ومصرع العدید من رکابها وجرح اخرین. واعلنت ادارة محافظة کرمانشاه الحداد العام فی المحافظة لمدة 3 ایام اثر وقوع هذا الحادث الالیم.
من ناحیتها اعلنت المتحدثة باسم الشرکة الوطنیة الایرانیة لتوزیع المشتقات النفطیة فاطمة کاهی، بان شاحنة الوقود التی ادت الى وقوع حادث الاصطدام المروع فی مدینة سنندج فی محافظة کردستان غرب ایران، کانت تحمل المازوت من العراق الى میناء الامام جنوب ایران. وقالت کاهی فی تصریح ادلت به لوکالة انباء «فارس» انه بعد التحقیقات التی اجریت تبین ان الشاحنة هی شاحنة ترانزیت وکانت تحمل المازوت من العراق فی طریقها الى المیناء حینما وقع الحادث فی مدینة سنندج.
واضافت، ان الشاحنة تابعة للقطاع الخاص ولا تعود للشرکة الوطنیة لتوزیع المشتقات النفطیة.
وکانت الشرکة الوطنیة لتوزیع المشتقات النفطیة قد اعلنت قبل ذلک بان الشاحنة کانت تحمل النفط من العراق الى مصفى کرمانشاه (غرب) الى ان متابعات وکالة «فارس» اظهرت بانها کانت تحمل المازوت وان مقصدها هو میناء الامام (جنوب).
 


Page Generated in 0.0048 sec