printlogo


رقم الخبر: 122803تاریخ: 1397/4/21 00:00
الصحراء الموریتانیة تکشف عن أقدم الألوان فی العالم



یعتقد العلماء أنهم اکتشفوا أقدم الألوان فی العالم وهو اللون الوردی الفاتح، ویأملون فی أن یؤدی هذا الاکتشاف إلى تسلیط الضوء على سر الحیاة على الأرض. وخلصت دراسة نشرت فی صحیفة (بی. أن. أیه. أس) العلمیة إلى أن الباحثین اکتشفوا الألوان التی تنتجها الطفیلیات والبکتریا الزرقاء، عقب استخراج صخور تعود إلى 1.1 ملیار عام مضت عثر علیها فی الصخر الطینی الأسود البحری أسفل الصحراء الکبرى فی موریتانیا.
وقال العلماء إن الألوان تعد (أقدم لون بیولوجی) وتعد أقدم بأکثر من نصف ملیار عام من اکتشافات الألوان السابقة. وأفاد نور جوینیل، العالم بجامعة أسترالیا الوطنیة، الذی توصل إلى الجزئیات فی إطار دراسته، قائلا (الألوان الوردیة المشرقة تعد جزئیات حفریة من الکلوروفیل التی نجمت عن عملیات التمثیل الضوئی للکائنات التی کانت تعیش فی محیط قدیم اختفى منذ زمن طویل). وقام الباحثون بسحق الصخور لتصبح بودرة، قبل استخراجها وتحلیل جزئیات الکائنات الحیة القدیمة بها. وقال العلماء إن لون الجزئیات تراوح ما بین الأحمر الغامق والأرجوانی الغامق فی حالتها المرکزة، واللون الوردی الفاتح لدى تخفیفها.

 


Page Generated in 0.0051 sec