printlogo


رقم الخبر: 120297تاریخ: 1397/3/13 00:00
المتحدث باسم الحرس الثوری:
لم ولن نبحث مع الأوروبیین قدرات إیران الدفاعیة والصاروخیة
اسلحتنا الدفاعیة لضمان أمن بلادنا وشعبنا ولحمایة حلفائنا أیضاً مسیرات العودة زادت من ارادة الشعب الایرانی لدعم الفلسطینیین ومؤازرتهم

قال المتحدث باسم الحرس الثوری العمید رمضان شریف، لم ولن نبحث مع الأوروبیین قدرات إیران الدفاعیة والصاروخیة وهی خطٌ أحمر بالنسبة لنا وبالتالی لن یتم فتح أی نافذة حوار حولها.  وأضاف شریف فی حدیث للمیادین بانه وفقاً للتجارب الماضیة لا بد أن نهتم بقدراتنا الدفاعیة الرادعة کی نضمن أمن البلاد وشعبنا.  وتابع أسلحتنا الدفاعیة ستکون لحمایة حلفائنا أیضاً ولن نتنازل أبداً عن تقویتها وتعزیز دقتها وسرعتها.
وفی سیاق آخر تابع شریف الفلسطینیون بلغوا من القوة ما یغنیهم عن تلقی الدعم من الخارج، والجیل الفلسطینی الراهن وخلافاً للأجیال السابقة بات یعتمد على نفسه ومسیرات العودة خیر دلیل على ذلک.
وأوضح مسیرات العودة زادت إرادة الشعب الإیرانی لتقدیم مزید من الدعم والمساعدة للفلسطینیین.
وأکد على أن مستوى دعمنا للفصائل الفلسطینیة مرتبط بمدی التزام کل منها بقضیة فلسطین وتحریر القدس والعودة، موضحاً أن رسالة (رئیس المکتب السیاسی لحرکة حماس) إسماعیل هنیة التی ارسلها لقائد الثورة سماحة آیة الله السید علی الخامنئی هی بدایة فصل جدید من التعامل البنّاء بیننا وبین الفصائل الفلسطینیة.
 


Page Generated in 0.0059 sec