printlogo


رقم الخبر: 118968تاریخ: 1397/2/27 00:00
داعش یهاجم بالسیوف مرکزا للشرطة بإندونیسیا



أعلن تنظیم داعش الارهابی تبنیه هجوما على مرکز للشرطة فی إقلیم ریاو الإندونیسی، وکانت الشرطة الإندونیسیة أعلنت قتل أربعة أشخاص هاجموا یوم الأربعاء بالسیوف مرکزا للشرطة فی الإقلیم بجزیرة سومطرة.
وتمکن المهاجمون من قتل شرطی وإصابة اثنین، فی حین ألقت الشرطة القبض على مهاجم خامس سعى لدهس مجموعة من الشرطة أثناء محاولته الفرار من المکان.
وقال المتحدث باسم الشرطة سیتیو واسیستو للصحفیین إن الشرطة أطلقت النار على المهاجمین الأربعة، الذین کانوا مسلحین بسیوف، أثناء محاولتهم اقتحام مقر شرطة فی مدینة بیکانبارو عاصمة مقاطعة ریاو باستخدام شاحنة.
وأفاد تقریر داخلی للشرطة الإندونیسیة بأن المهاجمین قادوا سیارتهم إلى ساحة مرکز الشرطة قبل أن یخرجوا منها لتنفیذ الهجوم.
وذکرت وکالة أنتارا الرسمیة للأنباء إن صحفیین کانا فی مقر الشرطة أصیبا أیضا فی الهجوم، ونقلت وکالة أسوشیتد برس عن شرطة إقلیم ریاو أنها تبحث عن مشتبه به خامس یعتقد بصلته بالهجوم.
یأتی هذا الهجوم بعد أیام من تفجیرات انتحاریة استهدفت کنائس فی مدینة سورابایا (شرقی البلاد) نفذها ستة أشخاص هم أفراد عائلة واحدة.
وشیع سکان سورابایا عاصمة إقلیم جاوا الشرقیة ضحایا الهجمات التی استهدفت الکنائس ومراکز أمنیة فی المدینة یومی الأحد والاثنین الماضیین، وأسفرت عن مقتل 13 شخصا، إضافة إلى الانتحاریین الستة، وأعلن تنظیم داعش الارهابی مسؤولیته عن التفجیرات.


Page Generated in 0.0050 sec