printlogo


رقم الخبر: 118942تاریخ: 1397/2/27 00:00
الرجل الفلاح



خرج أحد الملوک یتنزه فرأی فلاحاً یحرث الأرض وهو مسرور یغنی فی نشاط وإبتهاج، فسأله الملک وقال له أیها الرجل أراک مسروراً بعملک فی هذه الأرض فهل هی ارضک ؟
فقال الفلاح: لا یا سیدی إننی أعمل فیها بالأجرة
قال الملک: وکم تأخذ من الأجر على هذا التعب؟
قال الفلاح: أربعة قروش کل یوم
قال الملک: وهل تکفیک؟ فقال الفلاح: نعم تکفینی قرش أصرفه على عیشی وقرس أسدد به دینی وقرش أسلفه لغیری وقرش أنفقه فی سبیل الله.
قال الملک هذا لغز لا أفهمه، فاجابه الفلاح: القرش الذی اصرفه على عیشی فهو قرش أعیش منه أنا وزوجتی وأما القرش الذی اسدد به دینی فهو قرش أنفقه على أبی وأمی، فقد ربیانی صغیراً وانفقا علیا وأنا محتاج وهما الآن کبیران لا یقدران على العمل.
وأما القرش الذی اسلفه لغیری فهو قرش أنفقه على أولادی، أربیهم وأطعمهم وأکسوهم حتى إذا کبروا فهم یردون إلینا السلف حین نکبر.
أما القرش الذی أنفقه فی سبیل الله فهو قرش أنفقه على أختین مریضتین.
فقال الملک: أحسنت یارجل وترک له مبلغا من المال وترکه وهو متعجب من حکمة رجل بسیط.




 

 


Page Generated in 0.0050 sec